ربى الحسن

مستشارة الوزيرة، وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، الإمارات العربية المتحدة

تشغل ربى الحسن منصب المستشار الرئيسي لوزيرة الثقافة وتنمية المعرفة في دولة الإمارات العربية المتحدة. وعملت قبل ذلك في العاصمة واشنطن كمستشارِ رئيسي لسفير دولة الإمارات في الولايات المتحدة، حيث ارتكز عملها على تطوير وتوجيه الشراكات والبرامج التي تركز على ميادين الثقافة والتعليم والابتكار. وخلال توليها هذا المنصب، أبرمت الحسن شراكة مع كلية كينيدي للإدارة الحكومية في جامعة هارفارد بهدف إعداد وتمكين قادة المستقبل من العرب. وكانت قد عملت الحسن مستشاراً رئيسياً للسياسات في المجلس التنفيذي لحكومة أبوظبي، وذلك في مجالات السياسات الاجتماعية، وإصلاح منظومتي التعليم والرعاية الاجتماعية. ترأست الحسن سابقاً مؤسسة اجتماعية كانت قد شاركت في تأسيسها، والتي كانت تركز على تمكين الشباب عبر اكتشاف ذواتهم. كما شاركت في تأسيس أول مأوى في المنطقة العربية لحماية ودعم النساء والأطفال من ضحايا الاتجار بالبشر. وقبل العمل في القطاع العام، أدارت الحسن برامج التنمية البشرية في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي؛ حيث عملت على تطوير استراتيجية دولة الإمارات لدمج النوع الاجتماعي، وغيرها من الاستراتيجيات الوطنية الأخرى. وتحمل الحسن درجة البكالوريوس في الهندسة المعمارية من الجامعة الأردنية، ودرجة ماجستير العلوم في دراسات التنمية من جامعة لندن في المملكة المتحدة، ودرجة الماجستير في الإدارة العامة من كلية هارفارد كينيدي للإدارة الحكومية في الولايات المتحدة.